معرض ثيسالونيك الدولي الخامس عشر للكتاب باليونان

معرض ثيسالونيك الدولي الخامس عشر للكتاب باليونان 1
شهدت ندوة ( مصر في أشعار كفافيس) التي أقيمت على هامش معرض ثيسالونيك الدولي الخامس عشر للكتاب باليونان ضمن الفعاليات الثقافية المصرية التي نظمتها الهيئة المصرية العامة للكتاب فى إطار برنامج المعرض ، إقبال شديد من رواد المعرض مما اضطر عدد من الحضور للوقوف حرصا منهم على الاستمتاع بالندوة المصرية.
ألقى الندوة المترجم المصري الكبير صمويل بشارة وقد اتخذ أسلوبا جميل في إلقائه حيث تحدث باليونانية تارة والعربية تارة أخري.
وكانت الندوة ذات طابع جاذب حيث تحدث عن منشأ كفافيس وحتى وفاته
وطرح سؤال هل أتقن كفافيس العربية أم لا؟ وأجاب هناك دلائل تشير الى ان كفافيس كان يتقن اللغة العربية مايكفيه فقط للتواصل او الحوار دون إتقان كتابتها.
وضرب مثلا حيث استخدم كفافيس المثل القائل:
“اذا كان الكلام من فضه فالسكوت من ذهب”.
وأوضح بشارة أن كفافيس لم يكن متمكنا من العربية وقواعدها.
ِوذكر بشارة أن هناك قصيدة لكفافيس تسمى( شم النسيم)
والتي تحدث فيها عن مظاهر احتفالات المصريين بشم النسيم منذ العصر الفرعوني حتى الآن.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *